المركز الإعلامي

"الناشرين الإماراتيين" تبحث فرص عقد صفقات بيع وشراء حقوق الكتب مع ناشرين دوليين




Posted 2 months ago in اخبار


في إطار سعيها إلى تعزيز التبادل الثقافي مع مختلف دول العالم، نظمت جمعية الناشرين الإماراتيين، جلسة تفاكرية أقيمت بالتعاون مع مبادرة "ألف عنوان وعنوان"، وجمعية الناشرين البرازيليين، بحثت فرص عقد صفقات بيع وشراء حقوق طباعة الكتب، بين عدد من الناشرين الإماراتيين والبرازيليين، وذلك خلال مشاركتها في الدورة الـ 58 من معرض بولونيا الدولي لكتب الأطفال.

 

وجاء ذلك في سبيل تعزيز التعاون المشترك بين الناشرين الإماراتيين والبرازيلين، ومواكبة لاستعدادات استضافة معرض ساو باولو للكتاب لإمارة الشارقة ضيف شرف في دورته السادسة والعشرين 2018.

 

وهدفت الجلسة إلى تسليط الضوء على الجهود التي تبذلها الجمعية في سبيل الارتقاء بقطاع النشر على الصعيدين المحلي والدولي، فضلاً عن الاطلاع على أحدث إصدارات دور النشر العربية والأجنبية في مجال أدب الطفل، والتواصل مع الناشرين والتعاون معهم لإطلاق مشاريع مشتركة بينهما.

 

وشهدت الجلسة مشاركة كل من دار كلمات للنشر، ودار الهدهد، ودار سما للنشر والتوزيع، ودار ثقافة للنشر، وأصغر كاتبة دعمت من قبل المبادرة عائشة النقبي، إلى جانب 10 ناشرين برازيليين، وأكدت "ألف عنوان وعنوان" دعمها  لجميع الإصدارات التي اتفق الطرفان عليها.

 

وقال سعادة راشد الكوس، المدير التنفيذي لجمعية الناشرين الإماراتيين:"تأتي مشاركتنا في  بولونيا الدولي لكتب الأطفال، المعرض الأرفع من نوعه بين معارض كتب الأطفال، هذا العام بشكل مختلف واستثنائي، حيث نشارك فيه وللمرة الأولى بجناح خاص، بهدف تسليط الضوء على النشر المحلي وتجربة الناشرين الإماراتيين وتقديم الفرصة لهم للتواصل مع نظرائهم العالميين وتبادل الخبرات معهم".

 

وأضاف الكوس: "نهتم في جمعية الناشرين الإماراتيين بأدب الطفل حيث يندرج ضمن عضويتنا عدد كبير من دور النشر المتخصصة في أدب الطفل، والتي نبحث معها بشكل مستمر سبل الارتقاء بالنشر الموجه للأطفال واليافعين، وفق رؤية الجمعية، الساعية إلى توفير مختلف أشكال الدعم لعضويتها".

وثمن الكوس جهود المجلس الوطني للإعلام على دعمه لمشاركة الناشرين الإماراتيين في المعرض، ودوره الفاعل في المبادرات الرامية للارتقاء بقطاع النشر في دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

ومن جانبها قالت مجد الشحي، مدير مبادرة "ألف عنوان وعنوان": "في إطار رؤيتنا الرامية إلى زيادة عدد الإصدارات الإماراتية ورفع جودتها، ودفع عجلة قطاع النشر، وإثراء المخزون الثقافي والأدبي في الدولة، نحرص في (ألف عنوان وعنوان) على دعم المؤلفين والناشرين الإماراتيين، وفتح المجال أمام أعمالهم ومنحها فرصة أكبر للانتشار على مستوى العالم، ويأتي دعمنا للأعمال التي تم الاتفاق عليها بين ناشرين إماراتيين وبرازيليين بتنسيق مباشر من جمعية الناشرين الإماراتيين في هذا الإطار".

 

وأكدت الشحي على الاهتمام الكبير الذي توليه "ألف عنوان وعنوان" بالأدب الموجه للأطفال واليافعين، مشيرةً إلى أن عدد الكتب الموجهة لهاتين الفئتين التي حظيت على دعم كامل من المبادرة في مرحلتها الأولى وصل إلى 775 كتاباً.

 

يذكر أن جمعية الناشرين الإماراتيين تأسست عام 2009، بجهود الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، مؤسس ورئيس الجمعية، وتهدف إلى خدمة وتطوير قطاع النشر في دولة الإمارات والارتقاء به، والنهوض بدور الناشر من خلال برامج التأهيل والتدريب التي ترفع كفاءته، وتعمل الجمعية على رعاية العاملين في قطاع النشر بالدولة، وتحسين شروط المهنة والقوانين الخاصة بها بالتنسيق والتعاون مع الجهات المعنية بالنشر داخل الدولة وخارجها.



مكتبات

تفخر دولة الإمارات بوجود مجموعة متنوعة من المكتبات في جميع أنحاء امارات الدولة. تصفح قائمة المكتبات هنا.

اقرأ المزيد

الاشتراك

انضموا إلى قائمة الاشتراكات للحصول على أحدث المستجدات والأخبار المتعلقة بقطاع النشر على الصعيد المحلي والعالمي.

أحصل على العضوية

أحصل على عضوية جمعية الناشرين الإماراتيين اليوم، واستفد من المزايا التي يقدمها فريقنا الذي يمتلك الخبرة لمساعدتكم على تطوير منهج العمل في النشر الخاص بكم والتواصل عبر شبكة تضم الأفضل في هذا القطاع.

انضم إلى جمعيتنا